أعلن موقع مشاركة الملفات الشهير RapidShare عبر رسالة تظهر عند زيارته عن موعد توقفه النهائي، والذي تقرر في 31 مارس القادم، مما سيؤدي إلى حذف كافة حسابات المستخدمين وبياناتهم.

201502110947891

ونصح الموقع جميع مستخدميه بتأمين بياناتهم المهمة وأخذ نسخ عنها، كونه سيقوم بحذف جميع الحسابات والبيانات تلقائياً بعد الموعد المحدد، ولن يكون بالإمكان الوصول إليها حينها.

وقد حاول موقع RapidShare إعادة تصنيف نفسه كخدمة تخزين سحابية وعدّل سياسته لمكافحة المواد المقرصنة، وذلك بعد أن تم إيقاف موقع Megaupload ومحاكمته بقضايا تتعلق بحقوق الملكية، إلا أن الأمور لم تسير على ما يرام، وقام الموقع بتسريح 75 %  من موظفيه أوائل عام 2014.

يُشار إلى أن موقع RapidShare <يتخذ من سويسرا مقراً له، وقد أطلق للمرّة الأولى عام 2002، وشهد إقبالاً كبيراً من قِبل الملايين من الزوار بشكلٍ شهري، وذلك خلال فترة مجده قبل بضع سنوات، قبل أن تأتي خدمات أكثر تطوراً أمثال “غوغل درايف” و”دروب بوكس” وغيرهما.