نجحت مجموعة من الهكرز ممن ينتموا لروسيا والصين وأوربا من القيام باختراق ما يزيد عن 100 بنك حول العالم وقاموا بالاستيلاء على ما يزيد عن 300 مليون دولار.

أصدرت صحيفة النيويورك تايمز تقريراً في السبت الماضي (أمس)، ورد فيه قيام مجموعة بمراقبة التحويلات والعمليات البنكية اليومية، ثم القيام بانتحال شخصيات مسئولين من داخل هذه البنوك بالإضافة إلى تمكنهم من مشاهدة ما يحدث بالداخل وذلك بعد قيامهم اختراق كاميرات المراقبة الموجودة بهذه البنوك.

تم إعلان هذا التقرير من قبل صحيفة النيويورك تايمز بعد مراجعتها لتقرير حول التحقيقات في هذه العملية والتي تم إجراءها بواسطة شركة كاسبر سكاي الروسية، المتخصصة في أمن المعلومات، هذه التحقيقات أسفرت عن وقوع العديد من البوك في اليابان وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية ضحية لهذه الاختراقات بالإضافة إلى عشرات البنوك الأخرى حول العالم.

وورد أيضاً بالتقرير أن الهكرز استطاعوا اختراق ماكينات الصراف الآلي والتحكم بها والسيطرة عليها مما أدى إلى تمكنهم من إخراج المال منها.