أحياناً، يقوم القراصنة باختراق أجهزة المسئولين والقائمين على إدارة وتطوير المواقع الحكومية ومن خلال حساباتهم يتم نشر صفحات التصيد ولكن هل ذلك يحدث كثيراً وبصفه مستمره ؟

http://venturebeat.files.wordpress.com/2013/02/china-hacking.jpg
وللإجابة عن هذا السؤال قام مجموعة باحثين أمنيين من شركة cyvveillance بجمع مجموعة عناوينurl تزيد عن 72.000 دومين وتحليلها على مدار عام كامل والمفاجأة كانت عندما وجدو أن 195 من هجمات التصيد المتميزة استضيفت من قبل القائمين على إدارة السيرفرات الحكومية.
المواقع التي تدار من قبل الحكومة الصينية والبرازيلية تم استهداف معظمها بنجاح، يتبعها المواقع التي تدار من قبل الحكومة الكولومبية، التركية، النيبالية، وفيما يلي صورة توضح تلك الإحصائية


كما تشير البيانات إلى أن الدول التي تنمو اقتصادياً بطريقة سريعة ربما يجدوا صعوبة في تأمين البنية التحتية الخاصة بها على شبكة الانترنت من الدول الأكثر رسوخاً واستقراراً، وهذا ما لاحظه الباحثون.
وعلى سبيل المثال لو نظرنا إلى سرعة النمو في الصين فإنك لن تجد من الغريب وقوف أحد خوادمها الحكومية بسبب ضعف الحماية، حيث أنه من السمات المميزة للأسواق الناشئة هو عدم وجود أشخاص على درجة عالية من الكفاءة والخبرة.
وأشار الباحثون إلى أن هذا النوع من الهجمات عادة لا يتم بواسطة القراصنة التي ترعاهم الدولة، بل يتم بواسطة مجموعات مشتركة ومجهولة.
المصدر