تعد الحروب الإلكترونية من بين أهم الوسائل الحربية التي عاصرها الإنسان منذ القدم وفي خضم التطورات التي تشهدها ساحة الإلكترونيات و تعمدت كثير من الدول إلى تجهيز جيوش إلكترونية لتشن هجمات إلكترونية والتصدي بنفس الوقت ومن جهة أخرى نرى الدول العربية في نوم عميق نحو التسابق للتسلح للحروب الإلكترونية أمام وجود العديد من الكفاءات العربية التي تستطيع مواكبة الحروب الإلكترونية وميدان الحماية المعلوماتية .

سارعت الدول المتقدمة مثل أمريكا وروسيا وإسرائيل إلى تجهيز جيوشا إلكترونية وإيمانهم الشديد بأن الحروب القادمة ستكون إلكترونية حيث تسارعوا إلى تنظيم عدة مسابقات دولية يتم فيها اختبار قدرات الهاكر وتجربة كفاءاتهم من أجل الاستفادة منهم مستقبليا عكس ذلك مازال الهاكر العربي مطاردا من قبل السلطات الأمنية رغم وجود كفاءات عالية تنافس الأجانب ولكن في بعض الأحيان هنالك من يستحق العقوبات في حين استخدام الاختراق لأغراض تخريبية وشخصية كسرقة الأموال والبطائق البنكية وتخريب المؤسسات الحكومية .

  بداية ظهور الحرب الإلكترونية ؟

في بداية الحرب العالمية الآولى تحديد سنة 1914 مرت سفينتان حربيتان تابعتان لدولة بريطانيا من جانب السفن البحرية الألمانية في بحر المانش إلى أن السفينتان البريطانيتان لم يمروا مرور الكرام بل نفذتا هجوما مباغتا من خلاله قاموا بالتصنت اللاسلكي على الاتصالات الألمانية والتشويش عليها ومن هنا تم جمع معلومات كافية عن الجنود والاتفاقات السرية للقيادات العسكرية.

كانت عملية التشويش هذه تستخدم لصالح الجيوش البريطانية للوصول إلى معلومات سرية من خلالها تم التصنت على الاتصالات العسكرية التي يجريها الجيش البحري الألماني ومن جهة أخرى أخد الجيش البريطاني جاهدا لشن هجوم مغاير وهو تحديد المواقع والمحطات المخصصة لمراكز الاتصال اللاسلكي وهذا الاستهداف الأخطر من نوعه ويعد اخطر من سابقه .

مفهوم الحرب الإلكترونية بشكل صحيح

 

الحروب الإلكترونية لا تنطبق فقط على اختراق المواقع الحساسة والشركات إلى غير ذلك بل هي مجموعة من الإجراءات الإلكترونية يتم استخدامها للتصدي للعدو ومنافسة معداته الحربية المختلفة لمنع العدو من استغلاله للمجال الكهرومغناطيسي .

أهمية الحرب الإلكترونية

في وقتنا الراهن يعطي الكثير من الدول المتقدمة أولية للحروب الإلكترونية حيث تحتل مكانا بارزا بين الأنشطة العسكرية حيث يسهرون على تطوير وسائلها بشكل مستمر وتطوير أساليب استخدامها سواء في الدفاع أو في الهجوم

 

أقسام الحرب الإلكترونية

fig04

 ECM Electronic Counter Measures الإعمال الإلكترونية المضادة   

تعني اكتشاف النظم الإلكترونية والسيطرة عليها ومعرفة قدرات العدو وأسلحته ومعداته الحربية وتعد إعاقة النظم لدى العدو لوسائله الإلكترونية أحد الإجراءات الحربية الإلكترونية من خلال التأثير على كفاءتها وأداء مهامها على أحسن وجه كما برمجت .

الإعاقة الإلكترونية الإيجابية

هي عملية توجيه حزم كهرومغناطيسية متعددة إلى المستقبلات للتشويش عليها واستقطاب كافة المعلومات المارة من خلالها وبباسطة شديد يمكن القول بأن الإعاقة الإلكترونية هي أحدى الوسائل الخطيرة التي يتم إصدارها من الجهاز للجهاز المستهدف وتغير خاصية تشغيله والتحكم به

 

محطة الإعاقة الإلكترونية

 pic02

الإعاقة اللاسلكية الإيجابية

يُقصد بالإعاقة اللاسلكية الإيجابية، ذلك الإشعاع الكهرومغناطيسي المتعمد الذي يوجه ضد مستقبلات الأجهزة والمحطات اللاسلكية المعادية، والتي بالتأثير عليها، تُفقد العدو سيطرته على قواته
ولضمان تنفيذ إعاقة لاسلكية مؤثرة، لا بد أن تتطابق الإعاقة على الإشارة اللاسلكية المستقبلة وتنقسم الإعاقة اللاسلكية طبقاً للتطابق بين الإشارة والإعاقة إلى
الإعاقة الموضوعية Spot Jamming

هي التداخل اللاسلكي الذي يهدف إلى إخماد مواصلة لاسلكية واحدة، ولا يزيد حيز ترددات الإعاقة الموضوعية عن عرض النطاق الترددي، للإشارة المراد إعاقتها.

الإعاقة بالغلالة Barrage Jamming

هي الإشعاع اللاسلكي في حيز ترددات واسع، قد تعمل فيه عدة محطات لاسلكية معادية يراد إعاقتها.

الإعاقة الزاحفة نقطة متحركة في حيز Sweep Jamming

وتكون بإشعاع طاقه كهرومغناطيسية مركزة في حيز تردد ضيق في زمن معين، ثم الانتقال إلى تردد آخر مجاور
وتنقسم الإعاقة اللاسلكية الإيجابية، طبقاً لطريقة التحكم وتكون بتركيز الطاقة المشعة في اتجاه الهدف المراد إعاقته

  • إعاقة موجهة 

وتكون بتركيز الطاقة المشعة في اتجاه الهدف المراد إعاقته

  • إعاقة غير موجهة

وتكون بإنتاج الطاقة المشعة في جميع الاتجاهات بالتساوي

في هذا العدد الأول من سلسلة الحروب الإلكترونية تعرفنا بشكل بسيط عن الحرب الإلكترونية وأنها لا تعني فقط اختراق المواقع كما ذكرنا والاستيلاء عليها بل أيضا تطوير آليات ومعدات حربية في الجزء القادم إن شاء الله سوف نتحدث عن بعض الأمور التقنية والآليات المتطورة كذلك وكيفية عملها إلى ذلك الحين السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.