TalkTalk، واحدة من أكبر الشركات الموجودة بالمملكة المتحدة التي تعمل في تزويد خدمة الانترنت، الاتصالات، خدمات شبكات الهواتف، وتحظى الشركة بأكثر من 4 مليون عميل.

صرحت الشركة مساء الخميس أنه تم اختراقها مرة أخرى، وعلى الفور قامت الشركة بإبلاغ 4 مليون عميل لها أن الشركة وقعت ضحية لعملية هجوم إلكتروني كبير، وأنه من الممكن أن يكون قد تم الاستيلاء على بيانات وتفاصيل بنكية حساسة خاصة بالعملاء.

في فبراير الماضي عانت الشركة من عملية اختراق كبيرة أيضاً أدت إلى تسريب بيانات مفصلة عن العملاء، هذه البيانات تم استخدامها بطريقة سيئة من قبل القراصنة ممكن أتاح لهم الحصول على مبالغ مالية كبيرة.


وبالنسبة للبيانات التي توقعت الشركة أن يكون القراصنة قد تمكنوا من الحصول عليها، قالت الشركة أن الـ 4 مليون عميل جميعهم داخل حيز التأثير، وأن البيانات التي كانت توجد بالسيرفر الذي تم اختراقه هي كالتالي:ـ

* تفاصيل بطاقات الدفع/ الحسابات البنكية
* الأسماء كاملة
* العناوين البريدية
* تواريخ الميلاد
* عناوين البريد الإلكترونية
* أرقام الهواتف
* معلومات حسابات TalkTalk

كما اعترفت الشركة أن البيانات لم تكن مشفرة بالكامل، مما يعني أن القراصنة يستطيعون الوصول بسهولة للبيانات الخاصة بالمستخدمين ـ والتي تحتوي على تفاصيل حساباتهم المصرفية وعناوين البريد الإلكتروني الخاصة بهم.

وفي بيان قالت شركة TalkTalk أنه وفي الوقت الحالي يجري التحقيق في واقعة الاختراق بواسطة Metropolitan Cyber Crime Unit.

ويُنصح عملاء TalkTalk بسرعة تغيير كلمات المرور الخاصة بهم في أقرب ممكن، وأن يقوموا بمراقبة حساباتهم البنكية عن كثب خلال الأشهر القادمة.

كما أنه ينبغي للعملاء أن يقوموا بإخطار البنك التابعين له حال مواجهة أي أنشطة احتيال، كما يجب الحرص والانتباه للمكالمات الهاتفية التي من خلالها يتم سؤالهم عن معلومات شخصية.

ويجب التنويه أيضاً إلى أهمية الانتباه لرسائل التصيد التي قد تصلك على بريدك الإلكتروني، وهي عادة تكون الخطوة الثانية التي يقوم بها القراصنة بعد اختراق أي شركة اتصالات. رسائل التصيد أو هجوم التصيد يهدف إلى خداع المستخدمين للإدلاء بتفاصيل شخصية قد تصل إلى كلمة المرور.